شعرليبيا

شعر فصيح(خاص) : لذلِكَ اخترْتُ أنْ أنْأَى

حسن أحمد إدريس

لذلِكَ اخترْتُ أنْ أنْأَى
ولستُ معِي
أمشِي على الحُزنِ
في دَربٍ من الوجَعِ

أعدُّ خَطْوِيَ كَيْ أنْسَى،
فَيَخطُرُ لي
أنِّي أَعُدُّ:
همُومي،
حيْرتِي،
جزَعِي، ….

مشَيْتُ حتَّى رأيْتُ اللَّيلَ يتْبَعُني
كأَنَّه أوْقفَ السَّاعَاتِ في البُقَعِ

أمشِي لأَمْشِي،
أهذا اللَّيلُ يخْدعُنِي؟
أم كَان سيْريَ في ليلٍ من الخُدَعِ؟!

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق