إقتصاد محليالأخبار المحليةسياسة عامسياسة محليليبيامؤسسات حكوميةمحروقات

السلاك: رئيس المجلس الرئاسي يحذر من التداعيات السلبية لتوقف صادرات النفط التي تكبد الاقتصاد الوطني خسائر جسيمة

موقع خبر ليبيا الاخباري

موقع خبر ليبيا الاخباري : أكد المتحدث الرسمي باسم رئيس المجلس الرئاسي، “محمد السلاك”، علي ما جاء في البيان الرسمي للمجلس الرئاسي، من ضرورة أن تخضع كل الموانئ والمرافق النفطية للسيطرة الحصرية للمؤسسة الوطنية للنفط المعترف بها دوليا ومقرها الحالي طرابلس، بإشراف حكومة الوفاق، وذلك وفقا للقوانين المحلية والقرارات الدولية الصادرة عن مجلس الأمن 2295/ 2362 .

ونقل “السلاك”، تحذير رئيس المجلس الرئاسي، من التداعيات السلبية لتوقف صادرات النفط مما يكبد الاقتصاد الوطني خسائر جسيمة ويؤثر على كافة مناحي الحياة في البلاد.كما يضر بالمسار التوافقي وما تم التوصل اليه في إعلان باريس في مايو الماضي، مشدداً على ضرورة إبعاد ملف النفط عن التجاذبات والخلافات السياسية، مؤكداً على أن المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني في تباحث مستمر لبحث سبل حلحلة الأزمة.

بخصوص ملف الكهرباء، قال السلاك إنه قد تم التعاقد، خلال شهر ديسمبر الماضي، لإنشاء مشروعات قطاع الكهرباء ذات الطابع الاستعجالي، متمثلة في مشروع محطة غرب طرابلس ومحطة شرق طرابلس، ومشروع تطوير محطة مصراته، مشيراً إلى أن هذه المشروعات الثلاثة قدرتها 2000 ميغاوات وهو ما سيحل مشكلة العجز الحاصل الآن، الذي يفوق 1500 ميغاوات والمتسبب في طرح الأحمال.

وأضاف أن تمويل هذه المشروعات كان يفترض أن يكون من خلال صندوق الاستثمار الداخلي، لكن هذا لاقى اعتراضا من ديوان المحاسبة لأسباب قانونية، وفقا لتقديرات الديوان، منوهاً إلى أن رئيس المجلس الرئاسي طالب المسؤولين في ديوان المحاسبة الجلوس والتعاون مع جهات الاختصاص في حكومة الوفاق الوطني لحلحة الأمر والوصول إلى صيغة قانونية لإنجاز المشاريع لما لها من أهمية في حل أزمة الكهرباء التي يعاني منها المواطن.

وفيما يخص أزمة المخابز، أعلن “السلاك”، عن بدء العمل بشكل فعلى على توفير مخصصات مالية عاجلة لشراء احتياجات المخابز بكل مناطق ليبيا وكذلك مراجعة الاعتمادات المالية السابقة بذات الخصوص.

وحول إشكالية نقص حقن الأنسولين، أكد السلاك، تمكن لجنة العطاءات الفرعية التابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني من توفير كمية من حقن الأنسولين تكفي لسد هذا النقص في الفترة الحالية، وستتولى اللجنة تنسيق الأمر مع جهات الاختصاص.

وتطرق “السلاك”، إلى حادثة الاعتداء على منزل النائب ” فتحي المجبري” ورفض رئيس المجلس الرئاسي القاطع لمثل هذه الأعمال وادانته الكاملة للاعتداء وما تتسبب فيه من ارباك للمشهد وإضرار بالمسار التوافقي، مؤكداً حرص الرئيس على أمن وسلامة السيد “فتحي المجبري” ومرافقيه وأعضاء المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني كافة وضرورة ممارستهم لأعمالهم دون اي عوائق.

كما أشار “السلاك”، إلى أعمال القمة الأفريقية التي شارك فيها رئيس المجلس الرئاسي أول أمس الأحد في أعمال القمة الأفريقية في موريتانيا خلال دورتها الحادية والثلاثين، التي تضمن جدول أعمالها عدة ملفات مهمة كان من بينها الوضع في ليبيا والهجرة غير الشرعية وسبل مكافحتها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق